المكتبة المركزية بجامعة حلب تستضيف معرض الكتاب المتنقل

محرر الخبر: 

ادارة الموقع

التاريخ: 

الخميس, 26 تشرين اﻷول (أكتوبر), 2017

التصنيف: 

الفئة: 

افتتح يوم أمس فعاليات المعرض المتنقل للكتاب الذي تقيمه الشركة السورية لتوزيع المطبوعات في المكتبة المركزية بجامعة حلب

 وقد نوه المهندس أيمن جيعان مدير التوزيع في الشركة أن إقامة هذا المعرض في جامعة حلب يكتسب أهمية خاصة نظرا لكونها صرحاً علمياً يسهم في إعداد الأجيال وتزويدها بالعلوم والمعارف ، لافتا إلى أن المعرض يوفر الفرصة لجيل الشباب للاطلاع على محتوياته من كتب تشمل جميع النواحي العلمية والمعرفية عبر أكثر من 2500 عنوان واقتناء ما يرغبون منها بأسعار مخفضة كونه يقدم حسومات تتراوح بين / 20 - 80 / بالمائة،

 من جانبه أكدت فاطمة عجور مديرة مكتب الثقافة والاعلام في فرع جامعة حلب لحزب البعث أن حلب كانت ومازالت تنبض بالحياة رغم الحرب الارهابية  ستبقى حلب بلد التاريخ والحضارة والفن والثقافة، ان معرض الكتاب في جامعة الصمود يأتي تأكيداً على أن جيشنا الفكري مازال صامداً على الجبهة الداخلية يؤازر الجيش العربي السوري في الميدان ونحن متأكدين بان النصر حليفنا

  فيما ثمن الدكتور محمد قاسم عبد الله نائب رئيس الجامعة للشؤون الادارية والطلابية بأن هذه الفعالية تعد من الفعاليات المهمة التي تعيد رونق الحياة ، الحياة الأدبية والثقافية التي عشناها وتعيشها الآن جامعة حلب الصامدة، هذا المعرض يمثل مبادرة مميزة جداً من وزارة الاعلام التي تعيد نشر الثقافة والفكر وهذه العناوين الغنية التي كانت متعددة فبعضها الادبي وبعضها التاريخي ،وما لفت نظري هو منشورات مركز الوحدة العربية ذلك المركز المعروف بالعناوين والموضوعات الذي ينشرها والتي تركز على مفاهيم العروبة والقومية وتشدد على دراسة هذه المفاهيم من منظور فكري ونقدي وتأخذ بعين الاعتبار التراث العربي. وذكر الدكتور سهيل الشيخ نائب رئيس الجامعة للشؤون التعليم المفتوح بأن الثقافة حاجة عليا للإنسان مهما كان وبأي مستوى تعليمي كان لابد من أن يغني الفكر ويزداد معرفة ،والكتاب هو وسيلة غنية اضافة الى ما يتم تناوله ودراسته في المدارس والجامعات من منهاج دراسية ، نتقدم بجزيل الشكر لوزارة الاعلام لرعايتها هذا المعرض والشكر الموصول لكل القائمين عليه

 وفي سياق متصل أوضح السيد جمال نسله مدير المكتبة المركزية بجامعة حلب بأن هذه الفعالية التي تعد من الفعاليات المميزة والغنية بمضمونها ، الثقافة هي الحاجة العليا للبشرية، يجب أن نعود للكتاب الذي يعتبر مرجعية في زمن العولمة والكتاب خير جليس ، هذا الاقبال الكبير الذي نلاحظه اليوم هو يبشر بالعودة للثقافة في زمن العولمة .

حضر الافتتاح نواب رئيس الجامعة ونقيب المعلمين بجامعة حلب وفعاليات ثقافية وتربوية وشباب وتستمر فعاليات معرض الكتاب بجامعة حلب لمدة يومين ينتقل بعدها لريف حلب حيث سيقام في السفيرة و المركز الثقافي في النيرب