Ministry Of Higher Education

Ministry of Higher Education
اشترك ب تلقيمة Ministry Of Higher Education

 

بحث وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف  مع السفير الهندي بدمشق مان موهان بانوت  علاقات التعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي  بين البلدين وآفاق تطويرها.

وأكد الدكتور النداف على أهمية العلاقات التي تربط البلدين الصديقين في المجالات كافة منوهاً إلى استمرار العمل والمشاركة في الفعاليات العلمية التي تقوم بها الجامعات والمؤسسات العلمية في الهند في إطار برنامج التبادل الثقافي وإيفاد الطلاب والمعيدين إلى الجامعات الهندية.

 من جانبه أشار السفير الهندي إلى  أهمية التعاون القائم بين المؤسسات التعليمية في البلدين واستعداد الجامعات الهندية لتقديم خبراتها ومساعداتها العلمية إلى الجامعات السورية  لافتاً إلى ترحيب بلاده  باستقبال عدد من المعنيين في الوزارة والجامعات السورية للمشاركة في لقاء للجامعات المقرر عقده في الهند قريباً بمشاركة دولية واسعة.

 

 

ناقش مجلس إدارة هيئة التميز والإبداع في اجتماع عقده اليوم برئاسة وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف الأعمال التنفيذية التي قامت بها الهيئة حتى شهر نيسان لعام 2018 وما تم انجازه على المستوى المركزي وعلى مستوى الإدارات التابعة لها في ضوء إستراتيجية عمل الهيئة والآليات التنفيذية.

واستعرض المجلس مجالات تطوير وتوجيه عمل الهيئة وإداراتها وإضافة أصناف جديدة من المسابقات وزيادة عدد الاختصاصات الجامعية المتاحة لطلبة الهيئة والعمل على بناء الشراكات والتعاون الدولي وتعزيز الحاكمية والتعريف بالهيئة وإجراءات التطوير الإداري.

كما تناول الاجتماع التوصيات الناتجة عن ورشات العمل التي تم تنفيذها من قبل الهيئة واتخاذ الإجراءات المناسبة لإنشاء مكتب شكاوى في هيئة التميز والإبداع .

يذكر بأن الهيئة قد أحدثت بالقانون رقم /11/ لعام 2016 لتشكل مظلة ترعى المواهب من قبل هيئة علمية واحدة في سورية هي هيئة التميز والإبداع مقرها مدينة دمشق وترتبط بوزير التعليم العالي  

    

 

بحث الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي مع الوفد الإيراني برئاسة الدكتور أمير علي حميدية أمين عام مجلس تنمية علوم وتكنولوجيا الخلايا الجذعية في معاونية العلوم والتكنولوجيا في رئاسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية والدكتور محمد أمير خاني مستشار معاون رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية لشؤون العلوم والتكنولوجيا معاون وزير الصحة علاقات التعاون في المجالات البحثية والعلمية وخاصة موضوع العلوم الوراثية والخلايا الجذعية والتقانات الطبية

وأكد د.النداف على عمق العلاقات الأخوية التي تربط البلدين الصديقين متمنياً المزيد من التعاون في المجالات كافة .

وقدم وزير التعليم العالي لمحة عن منظومة التعليم العالي في سورية مشيراً إلى أن الجامعات السورية استطاعت الاستمرار في عملها في ظل الهجمة التي تعرضت لها سورية لافتاً إلى تصدي المؤسسات التعليمية للفكر الظلامي والتكفيري الذي فشل في وقف العملية التعليمية في البلاد.

من جانبه عبر الوفد الطبي الإيراني عن متانة العلاقات التي تجمع البلدين والعمل على تطويرها في المجالات كافة  مشيراً إلى إمكانية التعاون في  وضع خطة عمل لاستئناف الأبحاث التطبيقية في مجال الخلايا الجذعية ودعم مركز الخلايا الجذعية وطفل الأنبوب ومركز زرع النقي . 


 

 

 

 

  بحث الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي مع ممثلة منظمة الصحة العالمية في سورية إليزبيت هوف سبل تعزيز التعاون المشترك في مجال دعم مشافي التعليم العالي بالتجهيزات الطبية وإعداد خطة عمل في مجال التدريب للإطباء والفنيين وخاصة في مشفى الأطفال.

وأشار وزير التعليم العالي إلى الجهود التي تقوم بها منظمة الصحة العالمية في دعم المؤسسات والمشافي التعليمية والتي ساهمت في تحسين الأداء الطبي بشكل كبير وتقديم الخدمات الطبية لأكبر عدد من المواطنين.

ولفت الدكتور النداف إلى أن الوزارة تعمل على إحداث مشفى تعليمي في كل من جامعتي البعث وحماه  مشيراً إلى أن هذا يتطلب المزيد من الجهود لفتح آفاق تعاون جديدة في تلك المجالات.

من جانبها أشارت هوف إلى أن تواجد فريق الإطباء الإيطالي في سورية يساهم في تبادل الخبرات وتحقيق الغايات التي نسعى إليها .

أما الفريق الطبي الإيطالي المرافق أكد أن التعاون مع الأطباء السوريين كان مثمراً  وأن مستوى الأطباء السوريين جيداً , مشيراً أنه تم مناقشة الحالات السريرية وتبادل الخبرات حول العديد من الحالات الطبية .  

حضر اللقاء الدكتور حسن الجبه جي معاون وزير التعليم العالي للشؤون الصحية.

 

 

 

 

برعاية الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي انطلقت اليوم فعاليات المؤتمر السنوي التاسع عشر لمستشفى الاطفال - جامعة دمشق على مدى يومين في مشفى الاطفال الجامعي بدمشق. 

يتضمن جدول أعمال المؤتمر نحو 28 محاضرة حول مواضيع اختصاصية.

ويناقش المحاضرون في المؤتمر محاور عدة منها: الخراجات الدماغية عند الاطفال ودور لقاح الرئويات في الوقاية من التهاب السحايا بالمكورات الرئوية، التشخيص الباكر لخلع الورك الولادي وعسر تصنع الورك التطوري، واقع سوء التغذية في مشفى الأطفال، المعالجة الفيزيائية في الأمراض الصدريه، العلاقة بين التهاب الأنف التحسسي والجيوب والربو...الخ

د.مازن حداد مدير عام مشفى الأطفال أكد أن أهمية هذه المؤتمرات هو التعاون الوثيق بين الأطباء .. مشيراً إلى أن هذا المؤتمر هو علمي بحت وكل الدراسات التي تمت في مشفى الأطفال تقدم خبرتنا لباقي الأطباء الجدد ..

وقال د.حداد : نحاول توسيع مشفى الأطفال بحيث نكبّر عدد الآسرّة لاسيما أن مشفى الأطفال ليس لها رديف... كما لدينا خطة لتوسيع الحواضن ب22 حاضنة جديدة ودراسات منتهية لبناء المرآب... بالإضافة لإمكانية ترميم بناء الإسعاف والعيادات والإقامة المؤقتة.  

 

بدوره الدكتور سمير سرور رئيس قسم الاطفال ورئيس المؤتمر أكد في كلمته على أهمية هذه التظاهرة العلمية الكبيرة التي تتكرر سنويا والتي ستفتح مجالا واسعا للحوار والنقاش والاطلاع، مشيرا إلى أن مستشفى الأطفال يقوم بتامين الخدمات الطبية المجانية لجميع الأطفال على مدار 24 ساعه حيث بلغ عدد مراجعي العيادات 95000وسطيا كل عام .

وأضاف الدكتور سرور أن المؤتمر سيلقي الضوء على كافة المحاور العلمية المتعلقة بطب الأطفال علاجا ووقاية بالإضافة إلى تقديم الأوراق العلمية الحديثة لمواكبه التطورات العلمية العالمية المتسارعه . 

أما  د.عبد القادر الحسن نقيب أطباء سورية فقال: افتتاح المؤتمر متميز في اهتماماته المتعددة وفي المواضيع الواردة في برنامج المؤتمر بالإضافة للمعرض الطبي الذي يحتوي على الأدوية المهمة للأطفال.

وأضاف الحسن هذه المؤتمرات علمية ومن خلالها يطّلع الطيب على ماهو جديد في مجال اختصاصه وما هو الجديد في العالم ... أما الجانب الآخر فهو الجانب الاجتماعي وتواصل الأطباء مع بعضهما البعض ... مبيناً أن كادرنا الطبي في كافة الجهات خلال الحرب كان متميزاً ولم تتأثر أي خدمة طبية رغم الحصار الجائر والتدمير الممنهج بل بقيت مؤسساتنا الطبية مستمرة وعاملة .

 

 

  برئاسة الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي اجتمعت لجنة إنشاء مشروع الحاضنة التقانية لبحوث العلاجات الحيوية اليوم في مبنى وزارة التعليم العالي, حيث تم إطلاق هذا المشروع سابقاً وتقرر إنشاؤه في كلية الزراعة ملحقاً بهيئة التقانة الحيوية لتتم في مابعد  دراسة إمكانية تضمينه ضمن جامعة دمشق لتسهيل انطلاقه جغرافياً للطلاب والأساتذة.

وناقشت اللجنة خلال الاجتماع ضرورة هذا المشروع ودراسة المكان المناسب له وتقرر أن يقام في كلية الطب في جامعة دمشق في حال وافق مجلس الكلية على ذلك, أما تبعيته فتقرر حالياً أن تكون لهيئة التقانة الحيوية .

وتمخض عن الاجتماع أيضاً تقديم دراسة سريعة حول البنية التحتية المتعلقة بالمخبر المراد إنشاؤه .

 

 

 

 بدأت اليوم في رحاب كلية الصيدلة بجامعة دمشق أعمال المؤتمر الأول للإبداع والاختراع الصيدلاني الذي حمل عنوان ( إبداع) بتقديم مدخل حول علم الصيدلة والعلماء العرب المبدعين الذي كانوا أول من أختراع العقارات الطبية وصنف الأعشاب وصحح أسمائها وأنواعها وفوائدها ومضارها.
وخلال افتتاح هذا المؤتمر الذي يقام لأول مرة في سورية برعاية وزارة التعليم العالي وبالتعاون مع الأمانة السورية للتنمية وعدد من الجهات البحثية والاتحاد الوطني لطلبة سورية. أكدت معاون وزير التعليم العالي لشؤون البحث العلمي الدكتورة سحر فاهوم على أهمية هذا المؤتمر في ترجمة الأفكار إلى تطبيق عملي مفيد والذي يشكل قيمة مضافة إلى مجتمع المستفيدين ويشكل حلا جديدا في عمليات البحث العلمي. مبينة دور هذه الأبحاث في الوصول إلى الاختراع والإبداع.
وأشارت فاهوم إلى المنهجية المدروسة التي يقدمها البحث العلمي والحصول على نتائج منطقية وموضوعية توظف في حل مشاكل المعرفة البشرية بما يؤدي إلى تقدم الإنسان. مؤكدة على أنه اللبنة الأساسية للتطور الاقتصادي والاجتماعي وهو حاجة ملحة لبناء المجتمعات وتطورها وخاصة عند ربط مخرجات البحث العلمي بشكل صحيح وعلمي بسوق العمل وحاجة المجتمع والتنمية
تحدث رئيس جامعة دمشق الدكتور ماهر قباقيبي حول استمرار العملية التعليمية في الجامعات السورية رغم ظروف الحرب، وكيف رسمت هذه الجامعات بما تحتضنه من كليات ملامح الإبداع والاختراع منذ بداية تأسيسها وحتى هذه اللحظة مشيرا إلى حاجة الإنسان المستمرة لاكتساب المعرفة والعلم.
وأكد عميد كلية الصيدلة الدكتور عبد الحكيم نتوف: على أن الصيدلة علم متجدد لا تتوقف فيه الإبداعات والأبحاث العلمية والابتكارات بهدف الوصول إلى حلول علاجية وأدوية لأمراض أرهقت البشرية. مشيرا إلى ما وصل إليه هذا العلم من انتاج أدوية أكثر تقنية وتحضير أجزاء متناهية الصغر للمواد الفعالة، ومن تطور لمفاهيم العلاج الاستهدافي لمكان الإصابة دون إلحاق الضرر بالأماكن الأخرى.
وبين نتوف دور التجدد الإبداعي في إلهام الطلبة نحو مزيد من التطور وبخاصة أن المؤتمر يشكل صلة وصل مع محاضرين وباحثين وصيادلة على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي من خلال الضيوف المشاركين وتبادل الخبرات معهم.
من جانبها قدمت ممثلة الأمانة السورية للتنمية إيلين فضول عرضا حول مؤسسة الامانة وما تقدمه من خدمات تنمي روح الإبداع والعطاء لدى جيل الشباب.مشيرة إلى البرامج المتعددة التي تعمل عليها الأمانة بالشراكة جهات حكومية مختلفة ترتكز على انجاز مشاريع مطلوبة في هذا الوقت.
وحول الجديد الذي يمكن الحديث حوله في موضوع انتاج الدواء في سورية بينى الدكتور عدنان جعفو مدير معمل فارما التطور الكبير الذي وصلت إليه معامل الأدوية في سورية رغم كل العقبات التي واجهتها مشيرا إلى وجود أول معمل وطني استثماري في سورية ينتج الأدوية السرطانية النوعية في المدينة الصناعية، ويضاهي أضخم المصانع العالمية للأدوية. مؤكدا أهمية هذا الإنجاز في ظل تزايد الأعداد الكبيرة للأشخاص المصابين بأمراض السرطان والتي تسجل 120 حالة سرطانية يوميا، والتي تشكل تكلفة كبيرة على الدولة تصل إلى 40 مليون يورو تتحملها المشافي العامة.
يستمر المؤتمر على مدار يومين ويقدم آخر ما توصل إليه علم الصيدلة في سورية وفي دول الجوار مع تقديم عدد من الاختراع الجديدة التي تم التوصل إليها في هذا المجال

 

التقى رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أعضاء مجلس كلية الطب في جامعة دمشق لبحث إيجاد السبل الكفيلة للارتقاء بمستوى أداء الكلية وتطوير المنظومة التعليمية وتعزيز البحث العلمي فيها واستنهاض خبرات كوادرها بما يعزز جودة المخرجات التعليمية.

وتم خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة تطوير معايير الامتحان الوطني الموحد، والارتقاء بعمل المشافي التعليمية لجهة تأهيل طلاب الدراسات العليا وتأمين الخدمات التشخيصية والعلاجية والإسعافية، وتطوير آليات منح الحوافز والتعويضات، وتطوير مناهج الكلية، وإيجاد آلية ضابطة لضمان التزام الكادر التعليمي بساعات الدوام المحددة له.

وتوصل الاجتماع إلى ضرورة وضع خطط استراتيجية للبحث العلمي في الكلية وإنشاء وحدات بحثية في المشافي التعليمية، وتوظيف خبرة الدراسات العليا لخدمة البحث العلمي وربطها بالخطط الاستراتيجية والتنموية للجهات العامة والخاصة، ووضع برنامج تدريب متقدم لطلاب كلية الطب في المرحلة السريرية من دراستهم، واعتماد أرقى الوسائل والأساليب العملية في ذلك، والاستفادة قدر الإمكان من تجارب الجامعات الدولية لمواكبة التطورات الطبية والفنية فيها.

وتناولت مقترحات أعضاء مجلس إدارة الكلية توسيع البنية التحتية للكلية وإنشاء وإضافة مخابر ومدرجات جديدة لاستيعاب الأعداد المتزايدة للطلاب الوافدين إلى الكلية من الجامعات الأخرى، وتعديل اللائحة الداخلية للكلية وإعادة النظر بامتحان “الأوسكي” لعدم كفاءته في تحديد مستوى أداء الطالب، وأتمتة عمل الكلية ورفع تعويضات طلاب الدراسات العليا العاملين في المشافي التعليمية، وتعيين رؤساء الشُعَب لمدة سنتين قابلة للتجديد، وإعادة النظر بالتأجيل الدراسي لطلاب الدراسات العليا من الكلية.

وبين وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف في معرض رده على المداخلات أنه سيتم خلال شهر فتح مركز للأتمتة لتسيير أمور الطلاب، إضافة إلى تطوير الموقع الإلكتروني التابع للكلية ودراسة إمكانية رفع الكتب المعتمدة من قبل الكادر التدريسي إلكترونيا على الموقع بما يوفر النفقات على الطالب، واقتراح مشروع قانون حول إمكانية رفع عمر التأجيل الدراسي لطلاب الدراسات العليا وتجري الآن دراسته في وزارة الدفاع لمعرفة إمكانية تطبيقه خلال الفترة القادمة.

وعن نقص الكوادر التعليمية والإدارية بين وزير التعليم العالي أنه تم رفد كليات الطب بـ 1650 عضو هيئة تدريسية، مع إمكانية الإعلان عن مسابقة جديدة لتعيين الكوادر التدريسية والإدارية في حال حاجة الكليات إلى ذلك.

 

 

بحث وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف خلال لقائه اليوم مع السيد فاديمزايتشكوف مدير المركز الثقافي الروسي في بيروت والمشرف على المركز الثقافي الروسي في دمشق  سبل تطوير وتعزيز علاقات التعاون العلمي .

وأشار الدكتور النداف  أن هناك تكاملا بين البلدين والشعبين في سورية وروسيا ونحن معنيون بأن نرتقي بعلاقة التعاون العلمية والثقافية إلى المستوى الذي تمثله العلاقة السياسية بينهما ،كمانتطلع إلى توسيع إطار التعاون العلمي ليشمل البحث العلمي، و إلى تطوير جامعاتنا السورية باختصاصات جديدة وإغنائها بالكوادر من خلال إيفاد المعيدين وطلاب الدراسات العليا إلى الجامعات الروسية .

ونوه الدكتور النداف بأن روسيا الاتحادية شعبا وقيادة كانت وفية بكل معنى الكلمة لصداقتها مع سورية خلال الحرب الإرهابية التي استهدفت كل شيء في سورية ومن بينها التعليم من خلال استهداف الجامعات والكليات والطلاب أيضاً.

 بدوره أكد السيد زايتشكوف اهتمام بلاده بتعزيز علاقات التعاون القائمة بين البلدين في المجال الاكاديمي والثقافي ... منوها بالدور المناط بالمركز الثقافي الروسي الذي يعقد دورات متخصصة باللغة الروسية  للطلبة السوريين .

وخلال اللقاء جرى مناقشة العديد من القضايا التي تخص الطلاب  السوريين الموفدين الى روسيا والاجراءات التنفيذية المتعلقة بالمنح الثقافية للمرحلة الجامعية الاولى ومرحلة الدراسات العليا  والمعيدين المرشحين من البعثات العلمية وإجراءات المقابلة للطلاب المرشحين والتي سوف يتم تحديدها في موعد لاحق .

حضر اللقاء معاون الوزير للشؤون الادارية الدكتور عبد المنير نجم ومدير العلاقات الثقافية الدكتور عقيل محفوض .

 

 

 

دشن وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف ووزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي اليوم محطة للطاقة الشمسية لتسخين المياه في مشفى الأسد الجامعي بدمشق  بتكلفة 52 مليون ليرة سورية مقدمة من البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة.

وتم تنفيذ المشروع من خلال التعاون بين وزارة الكهرباء والمركز الوطني لبحوث الطاقة ووزارة التعليم العالي بهدف تسخين المياه بالطاقة الشمسية وتزويده لسكن الأطباء والممرضين والعاملين في المشفى، وتم تصميم نظام المحطة على شكل فراشة مؤلفة من 20 وحدة تنتج 28 ألف ليتر من المياه الساخنة يومياً وتوفر على المشفى طاقة من المحروقات 12 مليون ليرة سورية سنوياً.

الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي أكد في تصريح للصحفيين أن هذا المشروع هو خطوة أولى, وأن الأهم هو ما اتفقت عليه وزارة التعليم العالي ووزارة الكهرباء حول إعداد وتنفيذ مشاريع توليد كهربا سيتم الاستفادة منها ليس في مشافي التعليم العالي فحسب وإنما أيضاً في الأبنية الجامعية ..

بدوره المهندس محمد زهير خربوطلي وزير الكهرباء قال: حالياً نتوجه على الاعتماد على الطاقات المتجددة, حيث تم إنجاز هذا المشروع بالمشاركة مع وزارة التعليم العالي بكلفة حوالي 52مليون ليرة سورية الهدف منه تسخين المياه  العائدة لمباني مشفى الأسد الجامعي وهذا سيوفر سنويا 42 ألف لتر من مادة المازوت وحوالي 252 ألف كيلو واط ساعي بقيمة 17 مليون ليرة سوري.

د.جابر ابراهيم مدير مشفى الأسد الجامعي : أكد أن المشروع هو عبارة عن تسخين المياه في سكن التمريض والأطباء بقيمة حوالي 28 ألف لتر يومياً, مشيراً إلى أن ذلك سيوفر حوالي 70 بالمائة من الوقود , مبيناً أن المشروع هو نواة لمشاريع قادمة سوف تشمل المشفى بأكملها  . 

 

بحضور الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي انطلقت اليوم فعاليات الملتقى العلمي الرابع لزراعة وتجميل الأسنان الذي تنظمه نقابة أطباء أسنان دمشق على مدى يومين في مشفى الأسد الجامعي بدمشق بمشاركة 400 طبيب أسنان.

وأكد سماحة مفتي الجمهورية العربية السورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون في كلمة له على  أهميه  الجهود المبذولة من قبل نقابه أطباء الأسنان بانعقاد مؤتمرها السنوي  خلال سنوات االحرب على سورية, مثمنا السمعة الطيبة التي يتمتع بها أطباء سورية على المستوى الإقليمي والعالمي .

وقال سماحة المفتي: يا أيها الطلاب السوريون لقد صمدتم وزرعتم الجمال في أرض سورية المباركة, عملكم ليس عمل غراسة أو زراعة أو معالجة, وإنما كلمتكم الطيبة هي أول غرسة في قلب كل مريض .

بدورها  الدكتورة فاديا ديب نقيب الأسنان في سورية نوهت الى أهميه تمتين الصلات العلمية وتطوير المعرفة وادخال المعلومات الحديثة للارتقاءبالمهنة ومتابعه كل جديد .

من جهته رئيس فرع دمشق لنقابة أطباء الأسنان رئيس الملتقى الدكتور رشاد مراد  أشار الى اهمية الارتقاء بالسمو المهني والخدمات الصحية بما ينعكس على اقتصاد الوطن وتقدمه .

أما رئيس اللجنة العلمية الدكتور اليان أبو سمرة فبين أن انعقاد المؤتمر هذا العام دليل على تعافي الوطن والاستمرار في مسبرة العلم والمعرفة .

ويتضمن جدول أعمال الملتقى نحو 30محاضرة حول مواضيع اختصاصية وعامة.

ويطرح المحاضرون في الملتقى محاور خاصة بالزراعة والتجميل منها  طب الاسنان التجميلي والزرع عند الاطفال ودور جراح الفم في تدبير التشوهات الوجهية الفكية والعوامل الأساسيةالمحسنة لزراعة العظم والأسنان والحالات السريريه في تجميل الأسنان، وخيارات التعويض المتحرك المثبت بالزرعات، والعناية بالزرعات السنيه من قبل طبيب الاسنان والمريض والتصحيح الجراحي التجميلي للابتسامة اللثوية، ومسؤولية الطبيب الممارس بين التشخيص وتوجيه المريض.

حضر الافتتاح رئيس جامعة دمشق الدكتور محمد ماهر قباقيبي ومعاون وزير التعليم العالي الدكتور حسن الجبه جي ومدير مشفى الاسد الجامعي الدكتور جابر إبراهيم وعدد من أعضاء قيادة الحزب في الجامعة وأعضاء نقابة أطباء الأسنان وعمداء كلية الأسنان في الجامعات وحشد كبير من طلاب الدراسات العليا في كلية الأسنان بجامعة دمشق.  

 

  بحث الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي مع السفير الصيني بدمشق تشي تشيانجين  علاقات التعاون بين البلدين في مجال التعليم العالي والبحث العلمي وإيفاد المعيدين .

وأكد الدكتور النداف على أهمية علاقات التعاون العلمي بين البلدين والعمل على تقديم عدد إضافي من المنح الدراسية زيادة على المنح المقدمة للجمهورية العربية السورية وفق برنامج التبادل الثقافي بين البلدين, مشيراً إلى مواقف الصين المساندة للشعب السوري .

ولفت السيد الوزير إلى علاقات التعاون العلمي مع العديد من الدول الصديقة التي وقفت إلى جانب سورية بكل إمكانياتها منوهاً إلى توقيع عدد من اتفاقيات التعاون مع روسيا وإيران وكويا والصين في محال التبادل الثقافي وتقديم منح طلابية إلى الجامعات السورية.

من جهته عبر السفير الصيني عن حرص بلاده على تطوير العلاقات في المجال الثقافي والاقتصادي والعلمي مع سورية بالإضافة إلى زيادة عدد المنح والتبادل الطلابي بين البلدين، مشيرا إلى أن الصين ستستمر بلعب دور إيجابي لدعم العملية السياسية في سورية .

حضر اللقاء معاون الوزير لشؤون البحث العلمي الدكتورة سحر الفاهوم ومدير العلاقات الثقافية الدكتور عقيل محفوض.


 

       وقعت وزارة  التعليم العالي ووزارة الاتصالات والتقانه اليوم مذكرة تفاهم حول التعاون في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات  بهدف تعزيز التعاون العلمي  والتدريب والتطوير في مبنى وزارة التعليم العالي .

 

     وينص الاتفاق على التعاون  المشترك بتأسيس مخابر بحثية تطبيقية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الجامعات السورية واطلاق برامج بحثية تخصصية تطبيقية ، اضافة الى اطلاق برامج تدريبية مشتركة تشمل تدريب الطلاب في مختلف المراحل الجامعية لدى وزارة التعليم العالي والمؤسسات التابعه لها,  وتأسيس برامج اكاديمية تخصصية تخدم قطاع الاتصالات والمعلومات وايفاد المهندسين والفنيين للحصول على درجات تخصصية في الجامعات السورية في مجال الاختصاص، والعمل على تأسيس بنية تحتية لربط الجامعات ومؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي بشبكة خاصة .

      ويتضمن الاتفاق التزام وزارة الاتصالات والتقانه  بتقديم مخبرين تعليمين  بكلفة حوالي 200 مليون ليرة سورية  لكل من جامعة تشرين والبعث ، بحيث تلتزم وزارة التعليم العالي بتركيب التجهيزات المقدمة ضمن  مخابر كليات المعلوماتية وكليات الهندسة الميكانيكية والكهربائية في الجامعتين المذكورتين . وتوضع هذه التجهيزات في خدمه العملية التعليمية والبحثية ، و يمكن تقديم مخابر مماثلة في بقيه الجامعات بالاتفاق بين المؤسسات التابعة للوزارتين مباشرة وتقوم الشركة السورية للاتصالات بالتنسيق مع الجامعات بإطلاق خدمه انترنيت طلابية بأسعار مخفضة.

واكد وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف على أهميه الربط بين مؤسسات الدولة بشكل عام وزيادة العملية التدريبية لطلاب الجامعات وارتباطهم بسوق العمل  وتعزيز دور التقانة في العملية التعليمية وربطها بالمجتمع من خلال توفير ادوات مواكبه للعصر .

بدوره اشار  الدكتور علي الظفيران وزير الاتصالات والتقانة إلى أن المخابر التي قدمت الى كلية المعلوماتية وكليه الهندسة الكهربائية والميكانيك  تهدف الى زيادة معرفة الطالب بالاتصالات معربا عن سعي الوزارة لنشر الأنترنت بكل الجامعات السورية والى دعم تطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في كل مناحي الاعمال والخدمات في القطاع الحكومي.

 

 

 

افتتحت اليوم على مدرج كلية الطب البيطري بحماة فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للدواجن الذي تقيمه جامعة حماة بالتعاون مع نقابة الأطباء البيطريين في سورية.

ويتضمن المؤتمر محاضرات وأبحاثا حول أمراض الدواجن ونظم التغذية والتربية والإنتاج في مزارع الدواجن ومعلومات عن الأمن الحيوي وأساليب الوقاية في مزارع الدواجن والمشاكل الصحية والأدوية واللقاحات البيطرية والتشريعات والأنظمة لإستيراد بيض الفقس.

وتقام على هامش المؤتمر ورشة عمل حول واقع صناعة الدواجن ومستلزماتها وآفاقها المستقبلية في سورية كما يقام المعرض التخصصي حول صناعة وصحة الدواجن.

وبين نقيب الأطباء البيطريين في سورية الدكتور سمير إسماعيل أن المؤتمر من أهم المؤتمرات العلمية التخصصية ويشارك فيه نخبة من الباحثين والإختصاصين من سورية والدول العربية وسيتم خلاله تقديم عدد من الأبحاث المتعلقة بقطاع الدواجن.

وقال رئيس جامعة حماة الدكتور محمد زياد سلطان في كلمته إن:”المؤتمر يهدف إلى تبادل المعلومات والخبرات العلمية والإطلاع على مستجدات البحث العلمي”.

من جهته أوضح عميد كلية الطب البيطري بجامعة حماة الدكتور محمد الفاضل أن تربية الدواجن تعد من أهم المصادر لتوفير مادة اللحم والبيض التي زاد الطلب عليها وارتفعت أسعارها بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة مبيناً أن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على هذا القطاع والصعوبات التي تواجهه والطرق المثلى لدعمه علميا وفنياً.

وأشار الدكتور ظافر الكوكو رئيس فرع نقابة الأطباء البيطريين بحماة إلى أن هدف الشركة من الوجود في المؤءتمر تأكيد أهمية قطاع الدواجن من مختلف النواحي والاطلاع على الأبحاث التي ستلقى ضمن المؤتمر وتبادل الآراء والأفكار مع المختصين والخبراء.

يشارك في المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام باحثون من سورية ولبنان والعراق واليمن ومصر.

حضر افتتاح المؤتمر الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي والمهندس أحمد القادري وزير الزراعة والدكتور محمد الحزوري محافظ حماة والمهندس أشرف باشوري أمين فرع حماة لحزب البعث العربي الاشتراكي.

 

 

حددت جامعة دمشق مواعيد مقابلة فحص الأهلية واللياقة الصحية للطلاب الخريجين الأوائل نتيجة امتحانات العام الدراسي 2016-2017 والمعتمدة اختصاصاتهم بقرار من مجلس التعليم العالي تمهيدا لتعيينهم بوظيفة معيد.

وبينت الجامعة أن المقابلات ستجري في مكتب نائب رئيس جامعة دمشق للشؤون العلمية اعتبارا من يوم الاثنين 7-5-2018 لكليات الطب والاداب والعلوم السياسية ويوم الثلاثاء 8-5-2018 لكليات الحقوق والإعلام والفنون الجميلة والعلوم ويوم الأربعاء 9-5-2018 لكليات التربية والزراعة والهندسة المدنية ويوم الخميس 10-5- 2018 لكليات الاقتصاد والهندسة الميكانيكية والكهربائية والعلوم.

ووفقا لأحكام المرسوم التشريعي الصادر في 24-5-2015 يجوز تعيين الخريج الأول في كل اختصاص أو قسم يمنح درجة الإجازة والخريجين الثلاثة الأوائل على الأكثر في كل كلية تمنح درجة إجازة واحدة في نظام التعليم العام من السوريين ومن في حكمهم معيدا في الكلية التي تخرج فيها من دون إعلان أو مسابقة إذا توافرت عدة شروط أبرزها ألا يتجاوز عمره في سنة التخرج 26 عاما في كليات الطب و25 عاما في الكليات التي تمنح درجة الإجازة في خمس سنوات و24 عاما في باقي الكليات وألا يقل معدله عن مرتبة جيد جدا في درجة الإجازة وأن يكون أهلا للتدريس.

برئاسة الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي اجتمعت مجموعة العمل المشكلة وفقاً للقرار 645 من السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس والتي تضمن الدكتور علي الظفير وزير الاتصالات والتقانة والدكتور عماد صابوني رئيس هيئة تخطيط الدولة والتعاون الدولي والدكتور سحر الفاهوم معاون وزير التعليم العالي لشؤون البحث العلمي والسيد مدير عام هيئة البحث العلمي والسادة رؤساء المراكز والهيئات البحثية والدكتور حسين ابراهيم لمراجعة المهام المحددة للجنة ومناقشة قانون الهيئات البحثية رقم (14) ووجهة نظر أعضاء اللجنة من حيث إبقاء التشريعات بشكل مستقل للهيئات أو إحداث مظلة عامة للقانون ليشمل البحث العلمي بشكل عام, ولتتفرع منه الآليات التنظيمية كل على حدى . 


 أصدر السيد الرئيس بشار الأسد امس المرسوم التشريعي رقم 6 لعام 2018 القاضي بتطبيق أحكام المرسوم التشريعي رقم 3 لعام 2017 على الموفدين وفق قانون البعثات العلمية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 70 لعام 1971 وقانون البعثات رقم 20 لعام 2004.‏

وفيما يلي نص المرسوم التشريعي:‏

المرسوم التشريعي رقم /6/‏

 

رئيس الجمهورية:‏

بناء على أحكام الدستور.‏

يرسم ما يلي:‏

المادة /1/‏

تطبق أحكام المرسوم التشريعي رقم 3 لعام 2017 على الموفدين وفق احكام قانون البعثات العلمية الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 70 لعام 1971 وقانون البعثات رقم 20 لعام 2004 وعلى جميع المطالبات الصادرة بدءا من 1/8/2013 والقضايا المنظورة امام القضاء المتعلقة بهذا الشأن التي لم يصدر بها قرار قطعي مبرم.‏

المادة /2/‏

ينشـــــر هــذا المرسوم التشـــــريعي في الجريدة الرسمية وينهـــــى العمل بالأحكـــــام المخالفــــة اينمـــــا وردت.‏

دمشق في25/7/1439 هجري الموافق لـ 12/4/2018 ميلادي.‏

رئيـــــــس الجمهوريــــــة‏

بشــــــار الأســـــد‏

 أصدر السيد الرئيس بشار الأسد امس القانون رقم 16 لعام 2018 المتضمن تعديل بعض مواد قانون تنظيم الجامعات رقم 6 لعام 2006.‏

وفيما يلي نص القانون:‏

القانون رقم 16‏

رئيس الجمهورية‏

بناء على أحكام الدستور.‏

وعلى ما أقره مجلس الشعب في جلسته المنعقدة بتاريخ 13/7/1439 هجري الموافق 29/3/2018م.‏

يصدر ما يلي:‏

المـــــــادة « 1»

تعدل المواد من /116 وحتى 127/ من قانون تنظيم الجامعات رقم /6/ لعام /2006/ وتعديلاته وفق الآتي:

 

المادة /116/

 

أعضاء الهيئة الفنية في الجامعات هم :‏

أ-مديرو الأعمال .

ب-المشرفون على الأعمال .‏

ج-القائمون بالاعمال .‏

المادة /117/‏

أ- يعين رئيس الجامعة أعضاء الهيئة الفنية بناء على قرارات مجالس الجامعة والكلية والقسم المختص.‏

ب-يضع مجلس التعليم العالي التعليمات التنفيذية والأسس الناظمة لتعيين وتأصيل أعضاء الهيئة الفنية بناء على اقتراحات مجالس الجامعات ومجالس شؤونها العلمية.‏

المادة /118/‏

أ- يكون التعيين في وظائف الهيئة الفنية بناء على إعلان يصدره رئيس الجامعة.‏

ب-يعين اعضاء الهيئة الفنية القائمون على رأس عملهم في الجامعة في الوظيفة العلمية الأعلى دون إعلان .‏

ج-يعين الموفدون لصالح الجامعة للحصول على المؤهل العلمي اللازم للتعيين في وظيفة قائم بالأعمال دون إعلان.‏

د-يعد عضو الهيئة الفنية المعين لأول مرة في الجامعة متمرنا لمدة سنتين وبعد انقضاء فترة ثمانية عشر شهرا على تعيينه يقدم مجلس القسم تقريرا الى مجلس الكلية يتضمن بالاضافة الى نشاطه العلمي امكاناته التربوية والاجتماعية والتزامه بالعملية الفنية والنشاطات الاخرى يرفع تقرير مجلس الكلية إلى مجلس الجامعة الذي يقترح على رئيس الجامعة بناء على ذلك اصدار القرار اللازم بتأصيله أو نقله مع شاغره إلى وظيفة أخرى في الجامعة غير عضوية الهيئة الفنية أو إنهاء خدمته وفق القوانين والأنظمة النافذة.‏

المادة /119/‏

يشترط في من يعين قائما بالأعمال في الهيئة الفنية:‏

أ-أن يكون أهلا لشغل وظيفة عضو في الهيئة الفنية في الجامعة .‏

ب- أن يكون حاصلا على درجة الماجستير من إحدى الجامعات في الجمهورية العربية السورية في الاختصاص المطلوب لشغل الوظيفة أو أن يكون حاصلا من جامعة أخرى أو هيئة علمية أو معهد علمي معترف به على درجة يعدها مجلس التعليم العالي معادلة لذلك مع مراعاة أحكام القوانين والأنظمة النافذة.‏

ج- ألا يقل معدل درجة الإجازة عن جيد.‏

د- أن تكون درجة الماجستير بتقدير جيد جدا على الأقل ومعمقة لاختصاصه في درجة الاجازة.‏

هـ -أن يؤهله إنتاجه العلمي لشغل الوظيفة.‏

المادة /120/‏

يشترط في من يعين مشرفا على الأعمال:‏

أ-أن يكون قد شغل وظيفة قائم بالأعمال مدة ست سنوات على الأقل في إحدى جامعات الجمهورية العربية السورية أو ما في مستواها من الجامعات والهيئات العلمية الاخرى بدءا من تاريخ صدور قرار تعيينه قائما بالأعمال.‏

ب-أن يكون قد قام في اختصاصه وهو قائم بالاعمال بإجراء بحوث علمية أصيلة ونشرها.‏

المادة /121/‏

يجوز أن يعين مرشحون من خارج الجامعة في وظيفة مشرف على الأعمال إذا توفرت في المرشح بالإضافة إلى الشروط الواردة في المادة /119/ من هذا القانون الشروط الأتية:‏

أ- أن يكون قد مضى على حصوله على المؤهل العلمي المطلوب للتعيين في عضوية الهيئة الفنية سبع سنوات على الأقل مارس خلالها في كلية أو مؤسسة علمية أو بحثية أعمالا مماثلة للأعمال التي يقوم بها عضو الهيئة الفنية.‏

ب- أن يكون قد أجرى ونشر في مجال اختصاصه بعد الحصول على المؤهل العلمي المنصوص عليه في الفقرة ب من المادة /119/ بحوثا علمية أصيلة.‏

ج-أن يكون أهلا للتدريس.‏

المادة /122/‏

يشترط في من يعين مديرا للأعمال:‏

أ-أن يكون قد شغل وظيفة مشرف على الأعمال مدة ست سنوات على الأقل في إحدى الجامعات أو المعاهد العليا في الجمهورية العربية السورية أو ما في مستواها من الجامعات والهيئات العلمية الأخرى.‏

ب/أن يكون قد قام في اختصاصه وهو مشرف على الاعمال باجراء بحوث علمية اصيلة ونشرها تشكل مساهمة علمية قيمة.‏

المادة /123/‏

يجوز أن يعين مرشحون من خارج الجامعة في وظيفة مدير أعمال إذا توفرت في المرشح بالاضافة إلى الشروط الواردة في المادة /119/ من هذا القانون الشروط الآتية:‏

أ- أن يكون قد مضى على حصوله على المؤهل العلمي المطلوب للتعيين في عضوية الهيئة الفنية مدة ثلاث عشرة سنة على الأقل مارس خلالها في كلية أو مؤسسة علمية أو بحثية أعمالا مماثلة للأعمال التي يقوم بها عضو الهيئة الفنية.‏

ب-أن يكون قد أجرى ونشر في مجال اختصاصه بعد الحصول على المؤهل العلمي المنصوص عليه في الفقرة ب من المادة /119/ من هذا القانون بحوثا علمية أصيلة.‏

ج- أن يكون أهلا للتدريس.‏

المادة /124/‏

ينقل المعينون بوظيفة قائم بالأعمال معاون.. قبل صدور هذا القانون.. إلى وظيفة قائم بالأعمال مع شواغرهم حكما وبرواتبهم نفسها كما تنقل شواغر وظيفة قائم بالاعمال معاون إلى وظيفة قائم بالاعمال .‏

المادة /125/‏

يعين المشمولون باحكام المادة /124/ من هذا القانون والقائمون بالأعمال المعينون قبل صدور هذا القانون بوظيفة مشرف على الأعمال وفق الاحكام النافذة قبل صدور هذا القانون.‏

المادة /126/‏

يحتفظ العاملون في الجهات العامة الذين يعينون بوظيفة عضو هيئة فنية برواتبهم وبمرتباتهم وبقدمهم المكتسب للترفيع المقبل وبما لا يتجاوز سقف الراتب المحدد لوظيفة عضو الهيئة الفنية وفي حال التجاوز يعد الفرق بين سقف راتب وظيفة عضو الهيئة الفنية وراتبه السابق علاوة تطفأ بالترفيعات المقبلة.‏

المادة /127/‏

أ-تحدد وظائف اعضاء الهيئة الفنية ومراتبهم وفقا للجدول رقم /2/ المرافق ويحدد ملاكهم العددي بمرسوم.‏

ب- تعدل رواتب بدء التعيين والسقوف لأعضاء الهيئة الفنية الواردة في الجدول رقم /4/ الملحق بقانون تنظيم الجامعات رقم /6/ وتعديلاته وفق الآتي:‏

1- اسم الوظيفة:‏

-مدير أعمال‏

راتب بدء التعيين‏

30200ل.س‏

السقف‏

48740ل.س‏

-مشرف على الأعمال:‏

راتب بدء التعيين:‏

27625ل.س‏

السقف:‏

39000ل.س‏

-قائم بالأعمال‏

راتب بدء التعيين:‏

24060ل.س‏

السقف:‏

34000ل.س‏

المـــــــادة « 2»

 

 

 

ينشر هذا القانون في الجريدة الرسمية.‏

دمشق في 25/7/1439/هجري الموافق لـ12/4/2018/ميلادي.‏

رئيـــــــس الجمهوريــــــة‏

بشــــــار الأســـــد‏

 

 

حدد مركز القياس والتقويم في وزارة التعليم العالي موعد الامتحان الوطني الطبي الموحد دورة نيسان التكميلية 2018 لطلاب السنة السادسة والراغبين بالتقدم لمفاضلة الدراسات العليا في كليات الطب البشري في الجامعات السورية الحكومية والخاصة يومي 28 نيسان و5 من أيار المقبل.

وأشار المركز في إعلانه إلى أن التسجيل للامتحان يبدأ اعتبارا من الـ 12 من الشهر الجاري ولغاية الـ 20 منه عبر الموقع الالكتروني للمركز . وسيجري  الامتحان بمراكز جامعات دمشق وحلب وتشرين والبعث ويخضع له جميع الطلاب الذين لم يبق لديهم سوى 12 ساعة معتمدة أو 4 مقررات دراسية أو الطلاب الذين أنهوا كافة المقررات الدراسية والساعات المعتمدة لعام 2017.

ووفق الإعلان يمكن للطلاب في كليات الطب البشري في الجامعات السورية الحكومية والخاصة الموجودين خارج سورية التقدم إلى الامتحان الطبي الموحد عبر نقاط نفاذ الجامعة الافتراضية السورية في دبي وبيروت وألمانيا والقاهرة.

وأكد المركز أن جميع خريجي الجامعات غير السورية يخضعون للامتحان الطبي الموحد من أجل معادلة شهاداتهم وتعد درجة النجاح بالنسبة لهم 50 بالمئة وتعتمد علامة 60 بالمئة كشرط للتقدم إلى الدراسات العليا


بحث الدكتور عاطف النداف وزير التعليم العالي خلال لقائه الكتور علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية علي خامنئي للشؤون الدولية اليوم سبل تطوير وتعزير علاقات التعاون العلمي بين البلدين.
وأكد الدكتور النداف على أهمية تعزيز التعاون العلمي والمعرفي الذي يمثل أحد المسارات الرئيسية في العلاقات الاستراتيجية بين البلدين, مشيراً إلى أن العلاقة بين سورية وإيران علاقة عظيمة وتاريخية وفيها وحدة الدم للدفاع عن العالم كله من الإرهاب ... شاكراً الشعب الإيراني والقيادة الإيرانية لماقدموه للشعب السوري في مختلف النواحي وفي مجال التعليم العالي بشكل خاص.

وقال د.النداف: نحن مستعدون للتعاون مباشرة وقد طلبنا في الأمور التقنية ماهي الاختصاصات لدى الجانب الإيراني, وماهي الاختصاصات الغير متوفرة لدينا, مشدداً على أهمية إجراء اتفاقيات تعاون بين وزارة التعليم العالي والجامعات الإيرانية الأمر الذي يسمح لفتح برامج وتخصصات بين الجامعات (برامج تأهيل – ماجستير – دكتوراه ) كما يساهم في تبادل الأساتذة وبالتالي تسهيل عملية التواصل وتنفيذ الأمر على أرض الواقع ...

بدوره الدكتور علي أكبر ولايتي أعرب عن سعادته لوجوده في دمشق ولقائه الأخوة السوريين مشيراً إلى رغبة بلاده فيتأسيس فروع وشعب لجامعة آزاد الإسلامية في سورية.

وقال : نحن لدينا كافة الاختصاصات ونرغب في معرفة ماذا تريدون في الجامعات السورية من اختصاصات لكي نزودكم بها مشيراً إلى أن هذا  التعاون سيؤدي إلى نتيجة جيدة وهامة على المستوى التعليمي بين البلدين.

أما الشيخ العطّار مدير عام جامعة أزاد الإسلامية لشؤون التعاون الدولي تحدث عن جامعة آزاد التي أسست بعد انتصار الثورة الإيرانية بثلاث سنوات بهدف إحداث تطور جدّي ومهم ونوعي في مجال التعليم العالي مشيراً إلى أن هذه الجامعة ليست حكومية وتضم جامعة افتراضية وصل عدد الطلاب فيها إلى 20 ألف طالب مبيناً أن لغة التدريس في الجامعة الافتراضية هي العربية والانكليزية . 

حضر اللقاء السفير الإيراني في سورية السيد جواد تركابادي ومعاون  الوزير لشؤون البحث العلمي  الدكتورة سحر الفاهوم ومدير العلاقات الثقافية الدكتور عقيل محفوض.

وزار الدكتور عاطف النداف والسيد جواد تركابادي والشيخ العطّار مقر الجامعة الافتراضية السورية للإطلاع على ماتقدمه تلك الجامعة من خدمات للطلاب وتوجيههم وإرشادهم وتسجيلهم في الاختصاصات المتنوعة مشيرين إلى أهمية أن يكون هناك تعاون مشترك مابين الجامعة الافتراضية في سورية والجامعة الافتراضية في إيران .


الصفحات